الولايات المتحدة تعد الانتحاريين في التنف

الولايات المتحدة تعد الانتحاريين في التنف | Русская весна

في القاعدة العسكرية الأمريكية في التنف، الواقعة بالقرب من الحدود السورية الأردنية، يتم تدريب ما يدعى الشهداء أو ما يسمى بالعمليات الانتحارية. ووفقاً للمعلومات الواردة من اللاجئين الذين تمكنوا من مغادرة مخيم «الرهبان«، الذي يقع ضمن منطقة سيطرة الولايات المتحدة التي يبلغ طولها 55 كيلومتراً، يقوم الجيش الأمريكي بانتظام بإختيار المدنيين وتجنيدهم للمشاركة في العمليات العسكرية إلى جانب المجموعات المسلحة غيرالشرعية.
تجدر الإشارة إلى أن وزارة الدفاع الروسية أصدرت في وقت سابق بياناً مفاده أن البنتاغون قام بتركيز وحداته في منطقة التنف مزودين بالمعدات والأسلحة. وبالإضافة إلى ذلك، يوجد بالقرب من القاعدة يتواجد مسلحون ضمن ما يسمى بالمعارضة المعتدلة. وفقا. للمخابرات السورية أيضاً، من منطقة التنف، يتسرب مجموعات صغيرة من المسلحين و ينضمون للمتطرفين الآخرين الذين يقاتلون القوات الحكومية السورية.

Количество просмотров: 17